السبت, 16 أيار 2015 11:29

ثَــوْرَةٌ ...بالتَّـقْسِيطِ

كتبه  كمال التاغوتي

كمال التاغوتي:

لَبِسْنَــا الصُّوفَ والأسْمَــالَ أنْسَــالاَ،

رَعَيْنَــا الحُلْمَ فِي عَيْنِ الشُّوَيْهَــاتِ

عَلَــى زِنْــدِ الزَّفِيــرِ والأَسَى الزَّاهِي،

غَــمَسْنَــا كِسْرَةَ الخُبْــزِ الضَّرُوسَ فِي الإدَامِ،

نَسَجْنَــا قَصْـــرَنَــا الوَاهِي

حِذَاءَ زُمْــرَةٍ مِنَ الشُّجَيْــرَاتِ

وأغْــدَقْـــنَــا عَلَيْهَــا الشَّوْقَ مَــا سَالَ؛

طَوَيْنَــا خَيْــمَةَ السَّوَادِ، خَيْمَةَ الحِمَــامِ

ولَيْسَ عُجْــمَـةَ الغَدْرِ،

غَــدَاةَ أسْــلَــمَتْنَــا الرِّيحُ أغْــصَــانَــا

لِــمَوْقِــدٍ يُقَــابِسُ البَــرَاكِينَ السَّعِيدَة

عَــجَنَّــا الضِّلْعَ بِالشَّــمْعِ السَّمِينِ

وَشَــيَّــدْنَــا مِنَ النُّــخَــاعِ ألْحَــانَــا،

فَــإِنْ يَــذْهَــلْ رَصِيفٌ عَنْ دِمَــائِنَــا

يَــظَــلَّ الخُبْزُ لِلأظْفَــارِ خَـزَّانَــا

فَــأَيْــدِينَــا عَلَــى الفُــولاَذِ والغَــرِينِ

تَــذُوبُ كَــيْ نَــكُونَ، كَيْ يَــرَانَــا

مَــحَــارٌ سَــادِرٌ فِي دَحْوِ عِقْدِهِ

وَبَــرْقٌ عَــابِرٌ فَوْقَ السُّرُوجِ الطَّرِيدَة،

أُسِــرْنَــا سَــاعَــةَ انْــتَــظَرْنَــا

لِــمَ انْــدَحَــرْنــَـــا؟

وحُــزْمَــةُ العُــرُوقِ فِي نَــزِيفِ؟

لِمَ انْشَــطَــرْنَــا

وذَرَّاتُ النَّــبِيــذِ فِي عُــكُــوفِ؟

أُسِــرْنَــا سَــاعَــةَ انْتَــظَــرْنَــا،

وبَــارَتْ جُعَّــةُ المَــدِّ المَجِيــدَة

عَــشِيَّــةَ اجْتَــثَــثْنَــا غُـرْبَةَ اليَـمَــامِ.

كَــلاَلِيــبُ الرَّبِيعِ تَرْقَــعُ القَــمَــرْ

وجَــلاَّدٌ عَلَــى وِجَــائِنَــا حَرِيصُ

جَــرَادٌ فِي اخْضِــرَارِ الضَّجَــرْ

يُــرَاوِدُ المَــرَائِي والسَّــنَــابِلْ،

ونَـــحْنُ فِي صَقِيعٍ وارِفٍ نَغُوصُ.

أثَــرْنَــا نَــقْعَ عَــقْرَبٍ كَفَــلْنَــاهَــا

ولَيْسَ شُعْلَــةَ الخَمْــرِ

وأثْفَــرْنَــا جِيَــادًا اسْتَــبَحْــنَــاهَــا

ولَيْسَ نَبْــأَةَ القَــهْرِ،

فأمْسَيْنَــا لآلاَمِ الحُسَيْنِ رَايَةً

مِنَ الرَّايَـــاتِ،

سَــجَــاحُ !أنْبِئِيــنَــا،

مَــتَــى تَــرْتَــجُّ هَذِهِ السُّــدُودُ؟

فَــتُــثْمِرَ العُهُــودُ !

مَــتَى تَـصْفُو الدَّوَالِي مِنَ التُّجَّــارِ؟

فَــتَغْزُرَ العَــنَــاقِيــدُ !

سَــجَــاحُ !رَتِّــلِي أحْـــزَانَــكِ المَلْسَــاء

وَقَـــرِّبِي لِمَــذْبَحِ الحِرَابِ آيَــةً

فَمُــذْ سَكَتِّ بَاتَ نَــذْرُنَــا نَسِــيئَةً

وَفَــرْوُ اليَــاسَمِيــنِ أغْــــــــــــلاَلاَ !

 

 

 

سِراجُ القُطْرُب

بيْن التَّرَائِبِ

كمال التاغوتي: يَنْسَى لَيْلَهُ لِيَزُفَّ خَيْلَهُ نَجْمًا…

علَى ضِفَافِ الجَحِيمِ

كمال التاغوتي : سَــاحِرَةٌ تِلْكَ القَطِيفَةُ…

الضَّبَـــابُ

كمال التاغوتي: حِجَابٌ مِنْ مِيَاهٍ رَاحِلَة عَلَى صَهَواتِ…

أرْبَـــابُ الفَسَــــــــــــــــــــادِ

كمال التاغوتي: عَلَى جُــرْفِ هَــذَا النِّظَامِ السَّلِيخِ…

تشي غيفــارا

كمال التاغوتي تُغْوِيهِ أرْوِقَةُ البَحْــرِ فِي…

مختارات

إغراء

الليل.. لناو المساء يقتفي..أثر خطاناالمشتتة..فوق صفيح…

الاعلان عن الانحة الاولية لجائزة الشيخ زايد

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن القائمة الطويلة لفرع…

كارثة قرية –ده كان-وصمة عار سوداء في جبين النظام البعثي الحاقد

اعداد- رمزي عقراوي remziakrawi@yahoo.com ان الشعب الكوردي…

وكناتٌ أخرى لبيضِ الغياب

في هذه الخميلة الممسوسة بلوثة التّحليقحول لؤلؤة بحجم…

حِينَ ألْــقُــوا بِي فِي يَــمِّ حَبِيبَتِي

كمال التاغوتي : مَــتَــى يُـشْـفِــقْ يَــتَــحَدَّ…

الاكثر قراءة

مَحَاجـرُ التـِّيهِ قـَـبْـضَـة ٌعُـنـْوَانـُهَا " أنـْـتِ سَـمَايْ ... "

( قـَالـَتْ ... اِنـْـتـَبهْ ... فـَقـَدْ إشْـتـَـبَهْ…

هجرة الأندلسيين إلى منطقة الريف من المغرب الأقصى

توطئــــــة:استقر المسلمون بالأندلس ثمانية قرون منذ أن…

المجاهدين – قصة قصيرة

حسين علي غالب تنزل الرايات ، ويرمي الجميع أسلحتهم…

إعلان نعي

يتدافع الأدباء والمثقفين والإعلاميين نحو ذاك البيت الصغير…
Default Image

تسالات الهدرة...

تسالات الهدرة...و ما عاد الكلام ينفعيهمني راسي..وما شي…